ملياردير بريطاني يخطّط لشراء مانشستر يونايتد

ملياردير بريطاني يخطّط لشراء مانشستر يونايتد

أكد متحدث باسم الشركة المالكة لمجموعة الطاقة "إينيوس" إن الملياردير البريطاني جيم راتكليف "مهتم بالتأكيد بشراء" نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، في حال تم عرض النادي الإنكليزي للبيع.

وكشفت تقارير صحافية، أن عائلة "غلايزر"، التي اشترت النادي عام 2005، تدرس إمكانية بيع حصة صغيرة من النادي، الذي يلعب في الدرجة الإنكليزية الممتازة.

ونقلت صحيفة "ذي تايمز"، عن المتحدث الرسمي بإسم شركة "انيوس"، أن راتكليف الذي يُعتبر أغنى رجل في بريطانيا بحسب التقارير، مستعد لشراء حصة صغيرة، "إذا كان ذلك ممكناً" من أجل التمهيد "على المدى الطويل" للاستحواذ على النادي بشكل كامل.

وتأتي تصريحات المتحدث بإسم الشركة تزامنا مع تغريدات الملياردير إيلون ماسك رئيس شركتي "تسلا" و "سبايس اكس" إلى أنه سيشتري مانشستر يونايتد. قبل ان ينفي ذلك ويعتبر ان ما قاله ليس سوى مجرد مزحة وقال في هذا الصدد: "لا، إنها مزحة. ليس لدي أي خطط لشراء أي ناد رياضي".

واشترت عائلة "غلايزر" النادي الإنكليزي العريق عام 2005، لكنها تعرضت لانتقادات كبيرة من قبل أنصار النادي منذ ذلك الحين، ووجهت اليها اتهامات بأنها لم تستثمر لشراء اللاعبين او تحديث ملعب "أولد ترافورد".

 وزاد غضب أنصار النادي عندما أيدت عائلة "غلايزر" مشروع الانضمام إلى دوري السوبر الأوروبي في نيسان من العام الماضي.

يذكر ان مانشستر يونايتد لم يفز بلقب بطل الدوري الممتاز منذ 2013، ويعود آخر لقب له عندما توج بطلاً للدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) عام 2017.

يذكر أيضاً أن راتكليف، وهو أحد انصار مانشستر يونايتد، حاول في الربيع الماضي شراء نادي تشيلسي اللندني، لكنه لم ينجح في الحصول على ملكيته.

وتملك شركة "إينيوس" ناديين أوروبيين، هما نيس الفرنسي واف سي لوزان السويسري.